أخبار

فالفيردي بعد هدفه السهل امام مايوركا: لا أعلم المسافة التي قطعتها!

اعترف لاعب الوسط الدولي الاوروجوياني «فيدي فالفيردي» بأنه يُركز على احتساب طول المسافة التي ركضها خلال الدقائق الأخيرة من الشوط الأول بمباراة ريال مدريد ومايوركا، التي أقيمت اليوم الاحد في إطار الجولة الخامسة من الدوري الاسباني.

وركض فيدي فالفيردي بسرعته القياسية من منتصف ملعب ريال مدريد إلى عمق دفاع ريال مايوركا في أقل من 10 ثواني فقط، وأنهى الهجمة بتسديدة قوية بالقدم اليسرى عانقت المقص الأيمن لمرمى مايوركا بشكل رائع.

ورغم المجهود الخرافي الذي بذله فيدي فالفيردي لتسجيل الهدف، إلا أن الهدف بدا وكأنه سهلاً، بسبب عدم تعرضه لمضايقات من لاعبي وسط ودفاع ريال مايوركا، منذ تسلمه للكرة وحتى لحظة التسديد.

وقال فالفيردي في حديثه مع تلفزيون الليجا «أنا سعيد للفوز ومواصلة تصدر الدوري. الأهم هو أن يفوز الفريق بالنقاط الثلاث».

وأوضح «كل ما أريد القيام به دائماً لا يكون إلا مساعدة فريقي على الانتصار».

وعن الهدف الذي سجله أكمل حديثه «هدفي؟ كل ما قمت كان مواصلة الركض فقط، ولا أعلم طول المسافة التي قطعتها حتى وصلت لمنطقة جزاء الخصم، كنت أرى القمصان الحمراء وفي كل مرة أرى مساحة أستطيع المرور منها أركض أكثر إلى أن سددت في المرمى وسجلت».

وانتصر ريال مدريد بنتيجة 1/4 على ملعب سانتياجو برنابيو أمام ريال مايوركا، علمًا بأنه تأخر خلال أول 30 دقيقة بهدف دون رد.

واستعاد النادي الملكي صدارة جدول ترتيب الدوري الاسباني بعد فوزه في هذه المباراة برصيد 15 نقطة بفارق نقطتين عن برشلونة الثاني.

الخبر من المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.