أخبار

ايطاليا تُصارع بيرو على خطف مكان الاكوادور في كأس العالم 2022

دخلت ايطاليا في صراع شرس مع بيرو على خطف مكان الاكوادور في نهائيات كأس العالم 2022 بعد التطور الكبير الذي حدث في قضية اللاعب بايرون كاستيلو الذي شارك في 8 مباريات بتصفيات البطولة المقرر إقامتها في قطر نهاية العام الجاري، واعترف بتزويره لمكان ولادته من كولومبيا إلى الاكوادور في شهادة ميلاده.

وتستر الاتحاد الاكوادوري لكرة القدم على تزوير ايرون كاستيلو لجنسيته في شهادة ميلاده من أجل تفادي الطرد من كأس العالم 2022.

لكن صحيفة ديلي ميل البريطانية (Daily Mail) تحصلت على أدلة جديدة في وثائق سفر مزورة وتسجيلات صوتية تؤكد أن اللاعب بايرن كاستيلو ولد في كولومبيا.

ووضعت قرعة كأس العالم 2022 منتخب الإكوادور في المجموعة الأولى جنبًا إلى جنب الدولة المضيفة «قطر» وبطلة أمم أفريقيا «السنغال» بالاضافة إلى المنتخب العريق «هولندا».

وتم جدولة المباراة الافتتاحية لكأس العالم بين قطر والإكوادور لتقام يوم 20 نوفمبر المقبل في مستهل مباريات المجموعة الأولى.

هل تُطرد الاكوادور من كأس العالم 2022؟

كشفت صحيفة ديلي ميل في تقريرها المطول عن تطورات قضية بايرون كاستيلو حقيقة مواجهة دولة الإكوادور لخطر الاستبعاد من كأس العالم في قطر.

وأوضحت «حصلت الصحيفة على دليل جديد باعتراف صادم من أحد لاعبي الإكوادور باستخدام شهادة ميلاد مزورة، وهذا الاعتراف تم تقديمه في تحقيق رسمي تستر عليه اتحاد كرة القدم الإكوادوري».

وأذاعت الصحيفة عبر موقعها «مقطعًا صوتيًا مسجلاً» للظهير الأيمن بايرون كاستيلو، الذي ظهر في 8 مباريات في تصفيات كأس العالم 2022، يذكر خلاله (المقطع) فيه أنه ولد في عام 1995، على عكس التاريخ الوارد في شهادة ميلاده الإكوادورية أنه مواليد عام 1998.

ايطاليا تُصارع بيرو على خطف مكان الاكوادور في كأس العالم 2022

وما زاد الطين بلة ذكر اسم اللاعب بالكامل في شهادة الميلاد الاكوادورية بنفس التفاصيل الموجودة في شهادة ميلاده الكولومبية.

وأكد التسجيل الصوتي خلال مقابلة رسمية أجراها رئيس لجنة التحقيق التابعة للاتحاد الإكوادوري لكرة القدم -إف إي إف- مع كاستيلو عام 2018، اعترف فيها بأنه مولود في كولومبيا.

وتحصل الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» على التسجيلات قبل أيام من إصدار لجنة الاستئناف القرار النهائي بشأن قضية اللاعب المقرر البت فيها بشكل نهائي بعد غد الخميس الموافق 15 سبتمبر 2022.

تشيلي مُفجرة القضية

من بين الاتهامات التي كشفتها التحقيقات أيضا استخراج جوازات سفر مزورة والتستر على جنسية اللاعب الحقيقية وتعدد الهويات، وهو ما دعمته صحيفة ديلي ميل في تقريرها بنشر صور لشهادات ميلاد ووثائق تؤكد صحة الادعاء الذي قدمه الاتحاد التشيلي لكرة القدم.

وكان الاتحاد التشيلي أول مَناتهام الاتحاد التشيلي اللاعب كاستيلو بأنه ولد في عام 1995 في توماكو بكولومبيا، وذلك على الرغم من أن جواز سفره يشير إلى أنه ولد في الإكوادور عام 1998.

من سيحل محل الاكوادور؟ ايطاليا أم بيرو؟

يرى العديد من المراقبين أن المنتخب الايطالي الأقرب للمشاركة في كأس العالم 2022 بدلاً من الإكوادور، إذا ما قرر الفيفا طردها من البطولة.

وتستند هذه الترشيحات على احتلال ايطاليا أفضل تصنيف بين جميع المنتخبات التي ودعت تصفيات كأس العالم بجميع القارات.

وودع المنتخب الايطالي التصفيات الاوروبية من المحلق الأول، بعد الخسارة أمام منتخب مقدونيا الشمالية بهدف دون رد على الأراضي الإيطالية مطلع العام الجاري.

وفي التفاعلات على الأدلة الجديدة التي كشفت عنها ديلي ميل حول حقيقة تورط منتخب الاكوادور وترشيح إيطاليا لتحل محلها في المجموعة الأولى بالمونديال، قال الحكم الدولي القطري سعود العذبة في تغريدة له على حسابه الشخصي بموقع تويتر اليوم الثلاثاء «إن صحت الأخبار فسوف تتبدل حسابات مجموعة منتخبنا».

لكن الصحفي المكسيكي الشهير «ألفارو كروز» قلل من أحقية إيطاليا في التواجد بالمونديال، وعلق على احتمالية إقصاء الإكوادور من المونديال قائلاً في تغريدة «إذا تم طرد الإكوادور من كأس العالم بسبب قضية بايرون كاستيلو يجب أن يذهب منتخب بيرو إلى قطر 2022 لكونه احتل المركز الخامس في تصفيات أمريكا الجنوبية (كونميبول)، وذلك سيكون عادلاً».

الخبر من المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.